أبريل 26, 2018

أنقرة: سنوفر الحماية لجنودنا في العراق ودول أخرى بلورت ردة الفعل العراقي

بغداد – INA/ أكد وزير الخارجية التركية مولود جاووش، اليوم الاثنين، واجب تركيا توفير “حماية أمنية” لجنودها في العراق، وفيما اتهم دولاً أخرى بلعب دور في “بلورة رد الفعل العراقي” الرافض لوجود القوات التركية، عد دخول تلك القوات استجابة لطلبات متكررة من رئيس الحكومة حيدر العبادي بدور لتركيا ضد (داعش).

وقال جاووش في حديث صحافي تابعته وكالة الانباء العراقية، إن “من واجب تركيا أن توفر حماية لجنودها المتواجدين قرب مدينة الموصل التي يسيطر عليها (داعش)، والذين يتواجدون هناك لتدريب زملائنا العراقيين وتقديم المشورة لهم”.

وأضاف جاووش، أن “العبادي كان دائما يكرر طلبه بدور إسنادي تركي أكثر فاعلية في الحرب ضد (داعش)”، متهما “دولاً أخرى بلعب دور في بلورة رد الفعل العراقي”.

وكان رئيس الحكومة التركي أحمد داود اوغلو أعلن، اليوم الاثنين، عدم إرسال تركيا مزيداً من قواتها إلى قاعدة بعشيقة، فيما أبدى استعداد بلاده لـ”تعميق التعاون” مع العراق.

وكانت مصادر في الجيش التركي كشفت، في (الخامس من كانون الأول 2015 الحالي)، عن نشر قرابة 150 جندياً تركياً في شمال العراق، وفي حين بيّنت أنها حلت بدلاً من قواتها في مدينة بعشيقة قرب الموصل، الموجودة منذ أكثر من سنتين، أكدت أنها مصحوبة بنحو 25 دبابة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *