سبتمبر 21, 2017

اسعار النفط تبقى قرب أدنى مستوياتها في 7 سنوات

بغداد – INA/ ظلت اسعار النفط قرب أدنى مستوياتها في سبع سنوات في التعاملات الاسيوية، اليوم الثلاثاء، مع مواصلة منظمة اوبك ضخ الخام قرب مستويات قياسية مرتفعة، للدفاع عن حصتها السوقية، وهو ما يفاقم تخمة ناتجة عن مئات الالاف من البراميل التي تنتج كل يوم ولا تجد طلبا.

 

وهبطت عقود خام القياس الامريكي أكثر من 6 بالمئة في الجلسة السابقة لتصل الى أدنى مستوياتها هذا العام وتقترب من المستويات التي شهدتها اثناء ازمة الائتمان العالمية في 2009/2008 . وإذا تراجعت عن تلك المستويات فان من المتوقع ان تواصل الهبوط باتجاه مستويات لم تشهدها منذ اوائل عام 2000 .

 

وبحلول الساعة 0505 بتوقيت غرينتش جرى تداول عقود الخام الامريكي لأقرب استحقاق عند 37.72 دولار للبرميل مرتفعة 7 سنتات عن مستوى التسوية في الجلسة السابقة لكنها قريبة من أدنى مستوياتها في سبع سنوات التي سجلها يوم الاثنين. وفقا لما اوردته وكالة “رويترز”.

 

وارتفعت عقود خام برنت 21 سنتا الى 40.94 دولار للبرميل لكنها تبقى ايضا قريبة من أدنى مستوى لها في سبع سنوات الذي هوت اليه في الجلسة السابقة.

 

وقال سانجيف شاه كبير مديري الاستثمار بمؤسسة صن غلوبال انفستمنتس “قرار اعضاء اوبك ابقاء انتاج النفط عند مستويات قياسية مرتفعة… يشير الى ان المنظمة تتخلى فعليا عن استراتيجيتها الطويلة الامد لتقييد الانتاج وتعمل كإتحاد احتكاري للمنتجين وهو ما يؤدي الى مزيد من الضغوط على اسعار النفط في الاجل القصير”.

 

وفي جانب الطلب تأثرت الاسواق سلبيا بعلامات على ضعف اقتصادي في الصين بعد ان اظهرت بيانات أن صادرات ثاني اكبر اقتصاد في العالم انخفضت 3.7 بالمئة على اساس سنوي في نوفمبر تشرين الثاني في حين هبطت الواردات 5.6 بالمئة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *