أغسطس 17, 2017

الأعرجي والجبوري: احداث المقدادية تضيع جهود الانتصارات ويجب عدم السماح للمندسين في تنفيذ مشاريعهم

بغداد – INA/ أكد نائب رئيس الوزراء المستقيل بهاء الأعرجي، ورئيس مجلس النواب، سليم الجبوري، ضرورة تجنيب المناطق المُحررة من الأحداث التي شهدتها محافظة ديالى، معتبران أن تلك الأحداث من شأنها تضيع الجهود والدماء التي بُذلت لتحريرها، فيما لفتا الى أهمية التنسيق بين القوى العسكرية الرسمية بالشكل الذي لا يسمح للـ”مغرضين والمندسين” بتنفيذ مشاريعهم الدنيئة.

 

وقال مكتب الأعرجي في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، إن “نائب رئيس الوزراء المُستقيل بهاء الأعرجي زار رئيس مجلس النواب سليم الجبوري”، موضحا أن “اللقاء استعرض مُجمل التطورات والمستجدات السياسية والأمنية في البلاد”.

 

وأضاف، أن “اللقاء استعرض أيضا دور الكُتل السياسية الفاعلة في دعم العمليات العسكرية الجارية والوقوف صفاً واحداً إلى جانب القوات الأمنية والعسكرية العراقية في مواجهتها لعصابات داعش الإرهابية”.

 

وتابع، أن “اللقاء تطرق إلى الأحداث التي شهدتها محافظة ديالى مؤخراً، وضرورة تجنيب المناطق المُحررة مثل هكذا أحداث من شأنها تضييع الجهود والدماء التي بُذلت في سبيل تحريرها”، مشيرا الى “أهمية إيجاد حالة من التنسيق والتفاعل المُتبادل بين كافة القوى العسكرية العراقية الرسمية بالشكل الذي لا يسمح لأي من المغرضين والمندسين تنفيذ مشاريعه الدنيئة”.

 

وتناول اللقاء، بحسب البيان، “أهمية التفاعل المتبادل بين السلطتين التشريعية والتنفيذية، لما لهذا الأمر من أهمية كبيرة في تعجيل إقرار القوانين المهمة التي لها انعكاس وتأثير واضح على مجريات حياة المواطن العراقي”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *