ديسمبر 17, 2017

الاتحاد الأوروبي : يجب القضاء على تهديد داعش

دولية – INA/ حذر الاتحاد الاوروبي ،مساء اليوم الاحد من ان الحرب في سوريا قد وصلت إلى مستوى جديد من العنف مشيرا إلى أن التقارير تفيد بأن أكثر من 400 شخص بينهم نساء واطفال اختطفوا أو قتلوا على أيدي ما يسمى بتنظيم (داعش).
وقالت الممثلة العليا للسياسة الخارجية والامنية بالاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني في بيان “اذا تأكدت هذه الأفعال الرهيبة فانها توضح مجددا أن الوقت قد حان لوضع حد للحرب الأهلية التي بلغت عامها الخامس وأن على جميع من هم بداخل وخارج سوريا التوحد للقضاء على تهديد (داعش)”.
وشددت على أن ثمة حاجة ملحة لجميع الأطراف السورية للعمل معا تحت رعاية الأمم المتحدة وبدعم من المجتمع الدولي بأسره للتفاوض على الانتقال السياسي.
وأكدت المسؤولة الاوروبية مجددا التأييد الكامل والفعال من قبل 28 دولة عضو في الكتلة الأوروبية لعمل المبعوث الخاص للأمم المتحدة ستيفان دي ميستورا لإطلاق المفاوضات في جنيف بين جميع الأطراف السورية في الأيام المقبلة.
وكان المبعوث الأممي قال الاسبوع الماضي إنه وفريقه سيواصلان العمل بجدية لبدء محادثات السلام بين الفصائل السورية في جنيف يوم 25 يناير

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *