سبتمبر 23, 2018

التجارة: طرف ثالث سيقوم بإجراء الفحص على حمولة الباخرة الكندية

التجارة: طرف ثالث سيقوم بإجراء الفحص على حمولة الباخرة الكندية

بغداد – INA / أعلنت وزارة التجارة، اليوم الخميس، ان اجراء فحص الحنطة الكندية للباخرة المتأخرة منذ شهر في الموانيء الجنوبية بمحافظة البصرة ستجري من طرف ثالث.
ونقل بيان للوزارة تلقت “وكالة الأنباء العراقية” نسخة منه، عن مدير عام شركة تجارة الحبوب هيثم الخشالي القول، ان “اجراءات الفحص المختبري للباخرة الراسية في الموانيء الجنوبية تجري هذا اليوم من قبل طرف ثالث وعبر شركات مرشحة من وزارة التخطيط والجهاز المركزي للسيطرة النوعية لبيان مدى صلاحيتها للضوابط حسب آليات التعاقد مع الشركة المجهزة”.
وأضاف أن “آليات التعاقد مع الشركة المجهزة تؤكد بإحالة الفحص المختبري الى طرف ثالث يرشح من الجهاز المركزي للسيطرة النوعية في حالة عدم الاتفاق على نتائج الفحص في أجهزة الفحص التابعة لوزارة التجارة والصحة”.
وبين، ان “جهاز التقييس والسيطرة النوعية رشح أربع شركات معتمدة لديه لغرض اختيار أحدهما لبيان مدى صلاحية مادة الحنطة الموجودة في الباخرة الراسية في الموانيء الجنوبية والتي حصلت إشكالات في نتائج الفحص المختبري المعتمدة في الوزارة”.
وأوضح الخشالي الى أن “ما يشاع من أخبار حول تأخر الوزارة في عملية الفحص المختبري وأعلان النتائج غير دقيق وعار عن الصحة لان الوزارة هي من تعاقدت لتوريد مادة الحنطة وفق الحاجة لكن هناك اجراءات قانونية يجب أن تتخذ قبل ادخالها الى مخازن الوزارة وأهمها سلامة الفحص المختبري وصلاحيتها للضوابط المعمول بها في البلاد”.
وأشار الى ان “الباخرة اختلقت نتائج الفحص المختبري في اعلان مدى صلاحيتها من خلال فحوصات وزارتي التجارة والصحة وآليات التعاقد مع الشركة المجهزة تؤكد بالذهاب الى طرف ثالث لبيان مدى الصلاحية وأحيل الموضوع الى وزارة التخطيط والجهاز المركزي للتقييس والسيطرة النوعية والذي بدوره أحال الموضوع الى أربع شركات بهدف اختيار واحدة منها للقيامن بعمليات الفحص الثالث للمادة واعلان النتيجة النهائية”.
وشدد مدير عام شركة تجارة الحبوب على أن “اجراءات شركته سليمة ولم تتم أي عملية تأخير في اجراءات الفحص كونها روتينية وتجري وفق آليات التعاقد مع الشركة المجهزة دون أن يتم تغاضي أي من فقراتها وأن مايشاع يأتي من باب الضغوطات بهدف تجاوز أجراءات الفحص المختبري ووصول هذه المادة الى المخازن”.
واكد أن “أجهزة الفحص المختبري والشركة المرشحة من قبل جهاز التقييس والسيطرة النوعية بدأت اليوم الفحص الثالث لبيان مدى صلاحية مادة الحنطة ومطابقتها للضوابط العراق”.
وكانت وزارة التجارة كشفت أول امس الثلاثاء عن تعرضها لضغوط من جهات لادخال باخرة الى موانئ البصرة محملة بـ50 الف طن من الحنطة “المشكوك في صلاحيتها” والمستوردة من كندا.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *