أبريل 24, 2018

التعاون الخليجي تدعو العراق لاتخاذ الاجراءات الحاسمة والفورية لضمان سلامة المختطفين القطريين

التعاون الخليجي تدعو العراق لاتخاذ الاجراءات الحاسمة والفورية لضمان سلامة المختطفين القطريين

بغداد – INA/ عدت دول مجلس التعاون الخليجي، اليوم الثلاثاء، حادثة اختطاف الصيادين القطريين في العراق عملا مشينا وخرقا صارخا للقانون الدولي وانتهاكا لحقوق الأنسان، مشيرة الى انها تتابع القضية بقلق بالغ.

وذكر بيان للأمانة العامة لمجلس التعاون اطلعت عليه “وكالة الأنباء العراقية”، أن “دول الخليج تعد حادثة اختطاف المواطنين القطريين في العراق خرقا مخالفا لأحكام الدين الاسلامي الحنيف من قبل الخاطفين، وعملا مرفوضا يسيء إلى أواصر العلاقات الأخوية بين الأشقاء العرب”.

واشار الى ان ” في الوقت الذي تدين دول مجلس التعاون وتستنكر اختطاف مواطنين أبرياء دخلوا الأراضي العراقية بصورة مشروعة وقانونية، فإنها تعرب عن تضامنها التام مع حكومة دولة قطر في جميع الاجراءات التي تتخذها بهذا الشأن، وتأمل أن تتمخض الاتصالات التي تجريها الحكومة القطرية مع نظيرتها العراقية عن اطلاق سراح المخطوفين وعودتهم سالمين الى بلدهم”.

ولفت البيان الى أن “دول مجلس التعاون التي تواصل تعاونها مع حكومة العراق لدعم جهودها في تحقيق الأمن والاستقرار في العراق، تطالب الحكومة العراقية بتحمل مسؤولياتها القانونية الدولية، واتخاذ الاجراءات الحاسمة والفورية الكفيلة بضمان سلامة المختطفين واطلاق سراحهم في أسرع وقت ممكن، لاسيما أن المواطنين القطريين قد دخلوا الأراضي العراقية بموجب سمات دخول رسمية صادرة من سفارة العراق في الدوحة استنادا الى موافقة وزارة الداخلية العراقية، وأن حادثة الاختطاف وقعت في أراض تحت سيطرة وسيادة الحكومة العراقية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *