أغسطس 17, 2017

الحشد الشعبي للعبادي: ردنا سيكون حاسما مالم تكشف نتائج تحقيق قصف معسكر غرب سبايكر

بغداد – INA/ طالبت فصائل منضوية في الحشد الشعبي، اليوم الثلاثاء، رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي بالتحقيق بقصف عناصر الحشد غرب سبايكر خلال 48 ساعة ومحاسبة المسؤولين عنه، مشيرة الى أن ردها سيكون حاسما إذا تكرر القصف.

وقالت الفصائل في بيان تلقت “وكالة الانباء العراقية” إنه “بعدما سطر مجاهدو الحشد الشعبي ملاحم النصر والتحرير وبدأت تحرر مدن العراق التي يسيطر عليها داعش وإعادة أهلها إليها وأذقنا داعش مر الهزيمة، استعانت داعش الإرهابية بحلفائها الأميركان ومن يساندها فتكررت الهجمات الجوية أكثر من مرة بذريعة الخطأ فاستهدفت مجاهدي الحشد الشعبي ومقاتلي القوات الأمنية، وها هي الضربة الجوية الأخيرة تستهدف مجاهدي كتائب جند الإمام في قاطع السلام غرب سبايكر، بذريعة الخطأ ولحجج ما أنزل الله بها من سلطان”.

وأضافت إننا “ندين هذه الجرائم ونستنكر هذه الأعمال الجبانة”، مطالبة الحكومة العراقية والقائد العام للقوات المسلحة بـ”التدقيق والتركيز في التحقيق الذي فتح يوم أمس ومتابعة نتائجه وبالفترة الزمنية التي حُددت خلال 48 ساعة ومحاسبة المسببين في هذه القضية البشعة”.

وشددت على “ضرورة تقديم وزارة الدفاع والعمليات المشتركة والجهات المعنية إعتذاراً رسمياً والتعهد بإيقاف أي تجاوز متشابه”، مؤكدة أنه “إذا تكررت هذه الهجمات الأميركية سيكون ردنا حاسما عليها”
يشار الى ان معسكرا تدريبيا تابعا لكتائب جند الامام تعرض الى قصف جوي اسفر عن استشهاد واصابة اكثر من 10 من عناصر الحشد .

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *