سبتمبر 22, 2018

الحكيم: الإصلاح يحتاج لتشريع قوانين تجعله محرراً لا مكبلا

بغداد – INA/ أكد رئيس المجلس الأعلى الاسلامي العراقي عمار الحكيم، اليوم الاربعاء، أن الاصلاح يحتاج الى تشريع القوانين التي تجعله محرراً لا مكبلاً، وفيما بين أهمية مشروع المصالحة الوطنية.

وقال بيان لمكتب الحكيم تلقت وكالة الانباء العراقية، نسخة منه، إن “الأخير استقبل بمكتبه في بغداد، اليوم، ممثل الأمين العام للأمم المتحدة في العراق يان كوبيش، وبحث معه دور الأمم المتحدة في العراق في مجال اغاثة النازحين وتخفيف معاناتهم والمساهمة في إنجاح المؤتمر الدولي لأعمار المناطق المحررة”.

وبين الحكيم “أهمية مشروع المصالحة الوطنية والذهاب نحو تسوية تاريخية أساسها ماذا نعطي للعراق قبل السؤال ما الذي يعطيه العراق”، معربا عن “ثقته بتجاوز العراق محنته الحالية اقوى من ذي قبل”.

وتابع الحكيم أن “الاصلاح يحتاج إلى نهضة الجميع وكل من موقعه ويحتاج الى تشريع القوانين التي تجعله محرراً لا مكبلاً او غير متوافق مع القانون والدستور شرط ان يكون الاصلاح جذرياً وجدياً وشاملاً ومتوازنا”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *