أغسطس 24, 2017

الحكيم للمشهداني: الموقف العراقي موحد تجاه الخرق التركي للسيادة العراقية

بغداد – INA/ أكد رئيس المجلس الأعلى الإسلامي العراقي عمار الحكيم، الثلاثاء، ان الموقف العراقي تجاه الخرق التركي للسيادة العراقية موحد أكثر من أي وقت مضى، وفيما بين ان تنظيم داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة وانه بحكم المنتهي.

وقال الحكيم خلال لقائه بالنائب محمود المشهداني بمكتبه في بغداد، اليوم، بحسب بيان للمجلس تلقت وكالة الانباء العراقية، نسخة منه، إن “حاجة العراق ومساعدته تكون وفق رؤيته واحتياجه ولا يمكن لأحد ان يساعد العراق بالطريقة التي يفرضها عليه”.

وشدد على “وحدة الموقف العراقي من التوغل التركي وخرق السيادة”، مبينا ان “هذه الوحدة برزت جليا أكثر من اي وقت مضى وترجمتها اجتماعات الكتل سواءً برعاية رئيس الجمهورية أو اجتماعات ممثلي الشعب في برنامجهم”.

وعن الوضع الأمني العراقي بين ان “تنظيم داعش يلفظ أنفاسه الأخيرة وانه بحكم المنتهي كمشروع راهن عليه البعض”، داعيا الى “التنبه إلى مرحلة ما بعد داعش واستثمار الانتصارات التي تحققت في لحمة البلد والنهوض بالواقع المجتمعي الذي تضعضع كثيرا”.

وفيما يخص أحوال النازحين أكد الحكيم ان “ملف النازحين أكثر الملفات ضغطا على القوى السياسية للخروج من الأزمة الحالية وإعادة أعمار المدن والاتفاق على رؤية جامعة ضمن تسوية تاريخية يحتاجها الجميع محملاً الجميع من القيادات السياسية والدينية والعشائرية والمجتمعية مسؤولية تخفيف أعباء النزوح خاصة في فصل الشتاء والبرد القارس”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *