أبريل 22, 2018

الحل البرلمانية تحذر من استغلال مشروع قانون مؤسسة الشهداء للدعاية الانتخابية

بغداد – INA/ اكدت كتلة الحل البرلمانية، اليوم السبت، ان مشروع قانون مؤسسة الشهداء المطروح على جدول اعمال مجلس النواب اليوم، سيؤدي الي تمييز وتماييز بين شهداء الوطن الواحد، محذرة من استغلال مشروع قانون المؤسسة، للدعاية الانتخابية المبكرة او الكسب السياسي.

وقال رئيس الكتلة النائب محمد الكربولي لـ”وكالة الانباء العراقية”، ان “عدم شمول شهداء الجيش والاجهزة الامنية ضمن امتيازات هذا القانون سيؤسس الى تمايز طبقي بين ابناء الوطن الذين ضحوا بانفسهم دفاعا عن تراب العراق” .

واضاف الكربولي ان “اقتصار شهداء الحشد الشعبي بالشمول ضمن مشروع القانون سيؤثر حتما على الروح المعنوية للمقاتلين في الجيش والاجهزة الامنية وهو مايزيد مخاوفنا من تفكيك المؤسسة العسكرية والامنية الرسمية وتشجيع منتسبيها الى ترك هذه المؤسسات والانخراط بفصائل الحشد طمعا بامتيازاتها”.

وحث رئيس كتلة الحل البرلمانية “الكتل السياسية الى دعم المؤسسة العسكرية والامنية الرسمية وشمول شهداءها ضمن قانون مؤسسة الشهداء او معادلة امتيازات شهداء المؤسسة العسكرية الرسمية بامتيازات المشمولين بقانون المؤسسة” .

وطالب النائب محمد الكربولي “القائد العام للقوات المسلحة الى دعم امتيازات شهداء وجرحى المؤسسة العسكرية” ،محذرا من استغلال مشروع قانون مؤسسة الشهداء للدعاية الانتخابية المبكرة او الكسب السياسي والحزبي” .

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *