سبتمبر 20, 2017

الزبيدي: إعادة الطيران العراقي إلى أوروبا مسألة وقت واتفقنا مع روسيا

بغداد – INA/ عد وزير النقل العراقي باقر جبر الزبيدي، اليوم الأحد، إعادة الطيران العراقي إلى أوروبا “مسألة وقت”، وأكد استمرار المباحثات لتلافي كافة الإشكالات، وفيما لفت إلى أن العام المقبل 2016، سيشهد افتتاح صالتي سامراء وكربلاء في مطار بغداد الدولي، كشف عن اتفاق مع شركة روسية لتدريب العاملين في برج المراقبة.

وقال المكتب الإعلامي لوزير النقل باقر الزبيدي في بيان تلقت وكالة الانباء العراقية، نسخة منه، إن “وزير النقل تفقد اليوم، مطار بغداد الدولي، واطلع على المرافق الحيوية فيه، وبحث مع مدير عام الطيران المدني سامر كبة مراحل انجاز الأعمال المنتظرة”.

ونقل البيان عن الزبيدي قوله، إن “عمل الطيران المدني يسير بانتظام تام وهناك تقدم ملحوظ فيه نتيجة الجهود التي يبذلها المسؤولون في المنشأة للارتقاء بواقع الخدمات التي تقدم للمسافرين”، مؤكدا ،حرصه “الكبير على مواكبة كافة مشاريع الطيران المدني”.

وأضاف الزبيدي، أن “العام القادم سيشهد افتتاح صالتي سامراء وكربلاء في مطار بغداد الدولي”، لافتا الى أن “القاعتين انجاز كبير يضاف إلى الانجازات الأخرى”.

وعد الزبيدي ،اعادة الطيران العراقي إلى أوروبا “مسالة وقت”، مؤكدا “استمرار المباحثات من اجل تلافي كافة الإشكالات”.

وتابع الزبيدي، أن “عمل المراقب الجوي عمل دقيق وحساس وبحاجة إلى مواكبة التقدم العلمي في دول العالم لتنمية المهارات”، كاشفا عن “اتفاق مع شركة روسية لتدريب العاملين في برج المراقبة”.

وكان الاتحاد الأوروبي أعلن، الجمعة الماضية، إدراج الخطوط الجوية العراقية ضمن قائمة منع تسيير رحلات جوية لأوربا، وفيما بيّن أن القرار جاء لعدم التزام العراق بتنفيذ شروط السلامة المعتد بها لدى الاتحاد، أكد أن هذه القائمة تعد مهمة لضمان سلامة مواطني الاتحاد الأوربي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *