ديسمبر 18, 2017

السبت.. مواجهة حامية بين يوفنتوس ونابولي على قمة الدوري الايطالي

السبت.. مواجهة حامية بين يوفنتوس ونابولي على قمة الدوري الايطالي

بغداد – INA/ من الصعب تصديق أنه عندما التقى الفريقان لأول مرة هذا الموسم كان نابولي في المركز 12 في دوري الدرجة الأولى الايطالي لكرة القدم ويوفنتوس في المركز 13 ولكل منهما انتصار واحد في خمس مباريات.

وبعد غد السبت سيلتقي الفريقان مجددا وهما في قمة الترتيب ويبدو كلاهما لا يقهر.

ويحل نابولي المتصدر – الساعي للفوز بالدوري الايطالي لأول مرة منذ قاد دييغو مارادونا الفريق للتتويج في 1990 – ضيفا على يوفنتوس وهو متقدم بنقطتين على حامل اللقب الذي يتطلع لاحراز لقبه الخامس على التوالي.

وبعد بداية بطيئة فاز يوفنتوس في 14 مباراة متتالية بالدوري وهو رقم قياسي للنادي بينما انتصر نابولي في لقاءاته الثمانية الأخيرة.

كما ستشهد المباراة مواجهة بين أفضل هجوم في الدوري إذ سجل نابولي 53 هدفا في 24 مباراة ضد أفضل دفاع وهو يوفنتوس الذي استقبلت شباكه 15 هدفا فقط.

والفارق الان ثماني نقاط بين يوفنتوس وفيورنتينا الذي يستضيف انترناسيونالي في مواجهة بين صاحبي المركزين الثالث والرابع يوم الأحد.

ونجح يوفنتوس في اعادة بناء تشكيلته بعد أن فقد صانع اللعب اندريا بيرلو ولاعب الوسط ارتورو فيدال والهداف كارلوس تيفيز قبل بداية الموسم.

وفي نابولي أحيا المدرب ماوريتسيو ساري – وهو مصرفي سابق ويستخدم طائرات صغيرة في تصوير الحصص التدريبية لفريقه – تشكيلة من لاعبين يمتلكون الخبرة لكنها واجهت صعوبات في الارتقاء لمستوى التوقعات تحت قيادة المدرب السابق رفائيل بنيتز.

وستشهد المباراة أيضا مواجهة بين هداف نابولي جونزالو هيجوين ومواطنه الارجنتيني باولو ديبالا وهو أحدث انتاج من طراز عالمي لمهاجمي امريكا الجنوبية الاستثنائيين.

وسجل هيجوين 24 هدفا بينما يأتي ديبالا في المركز الثاني في قائمة الهدافين ولديه 13 هدفا.

وقال جيانلويجي بوفون حارس يوفنتوس “هيجوين في مرحلة أكثر تقدما من مسيرته وهو هداف حقيقي.. مهاجم رقم تسعة حقيقي.”

وأضاف “باولو على الجانب الآخر يحب اللعب بين الوسط والهجوم. في كل الأحوال هو موهبة هائلة ستتطور بتقدم السن.”

وتوقع بوفون أن صلابة يوفنتوس الدفاعية وليس قوة المنافس الهجومية هي التي ستكون حاسمة في سباق اللقب.

وقال “في 90 بالمئة من الحالات.. استقبال عدد أقل من الأهداف يمنحك اللقب خاصة في ايطاليا.”

وأضاف الحارس البالغ عمره 38 عاما والذي يقضي موسمه 15 في النادي “نحن في العشرة بالمئة الأخرى الان بالنظر إلى أننا لا زلنا في المركز الثاني خلف نابولي لكن هناك 14 مباراة متبقية للتعويض وهذا يمنح مصداقية للاحصاءات.

“بعد بدايتنا الصعبة للموسم.. استبعد عدد كبير من النقاد يوفنتوس من المنافسة ولسبب وجيه من وجهة نظرهم.

“ما فعلوه لم يضع في الحسبان روح وصلابة هذا الفريق وهذا كان مفتاح نجاحنا في السنوات القليلة الماضية.”

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *