ديسمبر 12, 2018

الصالحي يدعو الحكومة والأمم المتحدة إلى إغاثة أهالي الفلوجة ويحذر من “إبادة جماعية”

الصالحي يدعو الحكومة والأمم المتحدة إلى إغاثة أهالي الفلوجة ويحذر من “إبادة جماعية”

بغداد – INA/ طالب أرشد الصالحي، رئيس لجنة حقوق الإنسان النيابية، اليوم الجمعة، الحكومة بتحمل مسؤولياتها القانونية والدستورية تجاه ما تتعرض له مدينة الفلوجة من “إبادة جماعية يذهب ضحيتها الأبرياء من أبناء تلك المدينة”.

 

ودعا الصالحي، في بيان، الأمم المتحدة إلى التدخل العاجل لإغاثة العوائل المحاصرة في الفلوجة وفتح ممرات لها لتتمكن من الخروج منها، كما دعا وزارة الهجرة والوزارات المعنية إلى تأمين سكن مؤقت للعوائل التي ستنزح خلال عمليات الهجوم على تنظيم (داعش) الإرهابي.

 

وقال الصالحي إن أهالي الفلوجة بين فكين “فمن جانب تحاصر داعش الأهالي وتستخدمهم كدروع بشرية ومن جانب اخر لا يسمح لهم بالخروج” وتأمين ممرات آمنة لهم.

 

وحذر من أن أي تأخير في انتشال تلك العوائل المتبقية من مدينة الفلوجة سيسبب “كارثة إنسانية يتحملها الجميع لتقاعسهم عن اداء واجبهم الوطني والانساني”.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *