أغسطس 21, 2017

الصدر: المالكي مريض بحب السلطة بعد ان باع ثلث العراق للارهاب

بغداد – INA/ اعتبر زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر، اليوم الخميس، أن زعيم ائتلاف دولة القانون نوري المالكي لا يزال يعيش في “مرض حب السلطة”، مطالبا اياه بعدم التدخل في “شؤون الجهاد” بعد “بيعه ثلث العراق للإرهاب”.

وكان الصدر يرد على سؤال من أحد أتباعه بشأن (زيارة المالكي الاخيرة لبعض معسكرات الحشد الشعبي التابعة لاحدى التنظيمات العسكرية، ومشاركته التظاهرات التي نظمتها فصائل الحشد، وهل ترى أنها تسيء لفصائل الحشد أكثر مما هي تنفعه).

وقال الصدر، “هو لا يزال يعيش في مرض (حب السلطة)”، مستدركا “لكن هيهات ان يكرر العراقيون خطأهم ولن يبيعوا العراق الى أياد غير أمينة”.

وأضاف الصدر، أن “عليه أن لا يتدخل في شؤون الجهاد والمجاهدين بعد ان باع ما يزيد عن ثلث العراق للإرهاب والاحتلالات”.

وكان المالكي زار، خلال الأسبوعين الماضيين، عددا من معسكرات الحشد الشعبي والتقى ببعض من قادتها.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *