أغسطس 20, 2017

الصدر ينصح باعتماد قرارات سياسية ضد القوات التركية: العراق ليس بحاجة الى حرب جديدة

بغداد – INA/ دعا زعيم التيار الصدري، السيد مقتدى الصدر، اليوم الثلاثاء، مجلس الامن الدولي الى اصدار قرارات سياسية حازمة لاخراج القوات التركية من العراق، فيما طالب البرلمان بالتصويت لصالح التصعيد السياسي دون العسكري واستدعاء السفير التركي لمناقشة ذلك.

 

وقال الصدر في رد على سؤال ورده بشأن موقفه من دخول قوات تركية الى الاراضي العراقية، وما نتج عنه من مواقف سياسية سواء داخل العراق او على مستوى المجتمع الدولي، ان “العراق الجريح بات ساحة للصراعات الدولية السياسية المقيتة وكذا للصراعات الاقليمية، وساحة لصراعات دول الجوار فيما بينها”.

 

واضاف الصدر ان “العراق بات اليوم ساحة للصراع بين اطراف عدة مثل الصراع بين امريكا وروسيا او الصراع بين روسيا وتركيا وغيرها”، مشيرا الى ان “تركيا منذ زمن وهي جاثمة على الاراضي العراقية، فلم صارت مثارا للجدل ومثارا للبيانات التي تهدد بضرب مصالحها او اراضيها، وكأن العراق بحاجة الى حرب جديدة تقوي من شوكة الاحتلال بل الاحتلالات وتقوي من النفوذ (الدجاعشي الملعون)”.

 

وتابع الصدر “انصح مجلس الامن الدولي باصدار قرارات سياسية دولية حازمة لاخراج الاتراك من اراضينا”، لافتا الى ان “تركيا اقترفت خطأ باسقاط طيارة روسية، ولو ان الطيارة اميركية او اسرائيلية اخترقت حدودها لما اسقطتها”.

 

نص البيان

بيان الصدر عن القوات التركية

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *