أبريل 24, 2018

العتبة الحسينية: نصب عدد من جسور المشاة داخل مركز المدينة لتسهيل حركة الزائرين

بغداد – INA/ اعلنت العتبة الحسينية المقدسة، اليوم السبت، نصب عدد من جسور المشاة داخل مركز مدينة كربلاء، للتخفيف من حدة الزحام وتسهيل حركة الزائرين بشكل لا يتقاطع مع حركة مواكب العزاء.

وقال رئيس قسم الصيانة في العتبة كريم الانباري لـ”وكالة الانباء العراقية”، “جاءت فكرة انشاء الجسور من قبل احد الاخوة المتبرعين وذلك بنصب اربعة جسور للمشاة الاول في العارضة الخارجية لباب قبلة الامام الحسين التي تربط شارع الجمهورية بشارع المخيم، اما الثاني في منطقة ما بين الحرمين قرب مرقد الامام الحسين عليه السلام، والاخران قرب مرقد ابا الفضل العباس احدهما من جهة ما بين الحرمين الشريفين والاخر قرب عارضة الدخول من الجهة الغربية لمرقده الشريف” .

وأضاف الانباري ان “الجسور تم نصبها بشكل مؤقت وسيتم رفعها بعد انتهاء مراسيم زيارة الاربعين”، مبينا انها “تراوحت قياسات عرض الجسور بين (3 – 3.60 م) وبطول (70م) وبارتفاع بلغ (3.80)م”.

من جهته أشار المتبرع بالجسر الذي تم نصبه في منطقة باب القبلة الحاج (محمد شاكر) قائلاً ان “تبرعي بنصب هذا الجسر ما هو الا اقل القليل مما يمكنني ان امنحه لخدمة زوار الإمام الحسين عليه السلام، ولي الشرف في ذلك ، وليس لي ان اصف فرحي العارم بعد اخباري بقبول نصب الجسر هذا العام ، بعد ان كان مقررا له ان ينصب في العام القادم ، وبفضل الله جل وعلا وقبول الإمام الحسين عليه السلام وهمة كوادر قسم الصيانة في العتبة المقدسة تم نصبه بفترة قياسية”.

وتابع شاكر “يبلغ طول الجسر (80) م وعرضه قرابة (3) م ، وارتفاع جيد يسمح لمرور المواكب الحسينية من تحته”، مشتملاً على “(7) سلالم ، ويؤمل له ان يساهم في خلق مسار انسيابي لثلاث محاور، خصوصا محور دخول المواكب الحسينية القادمة من شارع الأمام الحسين باتجاه الحرم المقدس من تحته ، وبذلك فأنه يسمح للزائرين الكرام العبور من شارع الجمهورية الى الجهة المقابلة باتجاه المخيم الحسيني وبالعكس دون عرقلة لسير المواكب “.

يذكر ان العتبة الحسينية المقدسة افتتحت مؤخرا نفق باب القبلة وسرداب الحجة عجل الله فرجه الشريف، وهما من المشاريع المهمة التي ستضمن من خلالهما انسيابية كبيرة في حركة الزائرين الكرام خصوصا ايام الزيارات المليونية ومنها الاربعينية . بحسب البيان.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *