ديسمبر 17, 2017

القوى العراقية: فشل السلطات الثلاث في حسم ملف المعتقلين “الابرياء” جعل السنة مواطنين من الدرجة الثانية

بغداد – INA/ اتهمت النائبة عن ائتلاف القوى العراقية، نوره البجاري، اليوم الأربعاء، السلطات الثلاث، بتجاهل حسم ملف المعتقلين “الخطأ” من الأشخاص الذين ينتمون للطائفة السنية، معتقدة ان ذلك ترك انطباعا لدى السنة انهم مواطنون من الدرجة الثانية.

 

وقالت البجاري، في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، ان “ملف المعتقلين الذي يعترف القضاء العراقي بـ(الخطأ) في اعتقال كثيرين منهم وغياب دليل الاتهام، لم تتم دراسته على مدى السنوات السابقة من قبل الرئاسات الثلاث القضائية والتشريعية والتنفيذية ولا حتى من قبل هيئة النزاهة”.

 

واضافت ان “بقاء ملف المعتقلين مفتوحا منذ ١٠ سنوات دون معالجة على الرغم من تأثيراتها، هو دلالة على نقص الكفاءة في الاجهزة التنفيذية والقضائية لجهة تفسير القوانين واساليب تطبيقها لأنه يتسبب سنويا بأخطاء قانونية تنتهك حرية المواطن دون محاسبة المسؤولين عن تكراره في بلد يحتكم الى الدستور”.

 

ورأت البجاري ان “سكان المحافظات الغربية يشعرون بانهم مواطنون من الدرجة الثانية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *