يونيو 27, 2017

المالية النيابية: تمسك الكتل السياسية بالطائفية والمحاصصة وراء عرقلة استجواب الوزراء والمسؤولين الفاسدين

بغداد – INA/ اكدت عضو اللجنة المالية النيابية، ماجدة التميمي، اليوم الاربعاء، ان “الطائفة السياسية” والمحاصصة الحزبية، تسببتا باغلاق ملفات الفساد في الوزارات الحكومية، متهمة الكتل السياسية بعرقلة العمل الرقابي لمجلس النواب.

 

وقالت التميمي لـ”وكالة الانباء العراقية”، ان “المحاصصة الحزبية لا تزال تعرقل العمل الرقابي لمجلس النواب لاستجواب واقالة والوزراء الفاسدين في الحكومة”، مؤكدة ان “الطائفة والضغوطات السياسية والحزبية اغلقت الكثير من ملفات الفساد في وزارات الدولة”.

 

واضافت ان “المحاصصة الحزبية والطائفية مسيطرة على النظام السياسي في العراق، وهي من عملت على افشال الدور الرقابي لمجلس النواب”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *