أغسطس 20, 2017

المرجعية تدين جرائم العصابات في المحافظات وتطالب بإطلاق سراح الصيادين القطريين المخطوفين

المرجعية تدين جرائم العصابات في المحافظات وتطالب بإطلاق سراح الصيادين القطريين المخطوفين

بغداد – INA/ أدان ممثل المرجعية الدينية في كربلاء، اليوم الجمعة، جرائم عصابات الخطف والسلب والقتل في المحافظات مطالبا بإطلاق سراح الصيادين القطريين المخطوفين.

 

وتشهد محافظات عديدة أبرزها البصرة نشاطا لعصابات الجريمة، في حين خطفت عصابة مسلحة مجهولة 26 قطريا على الأقل، الأسبوع الماضي، من مخيم للصيد أقاموه في صحراء محافظة المثنى الحدودية مع السعودية، وقد تمكن 9 من المخطوفين على الأقل من تخليص أنفسهم والوصول إلى الكويت.

 

وقال السيد أحمد الصافي، في خطبة الجمعة من كربلاء، إن “في هذه الظروف الصعبة التي ينشغل فيها قسم كبير من القوات الأمنية بمقاتلة داعش وحماية المواطنين من مخاطر الإرهابيين الذين لا يزالون يستهدفون المدنيين الأبرياء بالعبوات الناسفة والسيارات المفخخة وغيرها نجد أن عصابات إجرامية وجماعات غير منضبطة تقوم بأعمال خطف وسلب وقتل تستهدف المواطنين والمقيمين وتخل بالأمن والاستقرار في البلد وتضاف إليها المصادمات العشائرية المؤسفة التي تشهدها بعض المحافظات بين الحين والآخر مما تذهب ضحيتها أرواح الكثير من الأبرياء”.

 

وذكر أنه يضيف إلى تلك الجرائم “في الآونة الأخيرة بعض عمليات الاختطاف لأهداف سياسية ومن ذلك اختطاف عدد من الصيادين الذين دخلوا البلد بصورة مشروعة”.

 

وشدد الصافي على أن “هذه الممارسات لا تنسجم مع المعايير الدينية والقانونية وتتنافى مع مكارم أخلاق العراقيين وتسيئ إلى سمعة بلدهم وهي ممارسات مدانة ومستنكرة”.

 

وطالب بـ”إطلاق سراح جميع المختطفين أيا كانوا”، مجددا دعوة الحكومة العراقية والقوى السياسية كافة إلى أن “تساند القوى الأمنية في جهودها الحثيثة لحماية البلد وتعمل ما بوسعها لوضع حد لجميع الممارسات الخارجة عن القانون ولاسيما ما يخل بالأمن ويهدد سلامة المواطنين والمقيمين والزائرين”.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *