أغسطس 19, 2017

المعارضة السورية تقرر المشاركة في جنيف بعد انطلاق المحادثات بين النظام ودي مستورا

بغداد – INA/ قررت الهيئة العليا للمفاوضات، التابعة لجماعات المعارضة السورية، المشاركة في محادثات جنيف، وذلك بعد ساعات من انطلاق المحادثات بين مبعوث الأمم المتحدة ستيفان دي مستورا ووفد النظام السوري.

 

وقالت الهيئة، في بيان بعد اجتماعها في العاصمة السعودية، الرياض، مساء امس الجمعة، إنها قررت “المشاركة في عملية سياسية لاختبار جدية الطرف الآخر من خلال المباحثات مع فريق الأمم المتحدة لتنفيذ الالتزامات الدولية والمطالب الإنسانية كمقدمة للعملية التفاوضية وإتمام عملية الانتقال السياسي عبر تشكيل هيئة حكم انتقالي كاملة الصلاحيات التنفيذية”.

 

وأفاد بيان الهيئة أن القرار جاء “بناء على ما تلقته الهيئة العليا للمفاوضات من دعم من الدول الشقيقة والصديقة خاصة من خلال اللقاء مع وزير الخارجية السعودي عادل الجبير الذي أكد فيه دعم المملكة لقرارات الهيئة”.

 

وأضاف البيان أن القرار جاء أيضا بعد “ما أكده وزير الخارجية الأمريكي جون كيري من دعم بلاده لتنفيذ كامل القرار الدولي 2254 وبخاصة فيما يتعلق بالوضع الإنساني عبر إنهاء الحصار وإطلاق سراح المعتقلين والأسرى والوقف الفوري للقصف العشوائي للمدنيين”.

 

وتابع البيان أن الهيئة تلقت دعما مماثلا من عدد من وزراء خارجية الدول “الشقيقة والصديقة”، ورسالة تأكيد من نائب الأمين العام للأمم المتحدة على دعم تنفيذ الالتزامات الإنسانية وقرار مجلس الأمن، ورسالة من دي مستورا “أكد فيها حق الشعب السوري في تلك المطالب”، حسب البيان.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *