نوفمبر 19, 2017

النزاهة النيابية تكشف عن تعيين مسؤولين “غير مؤهلين” في الكمارك وتطالب العبادي بالتدخل شخصيا لتصحيح “الفوضى”

بغداد – INA/ اتهم عضو لجنة النزاهة النيابية، بهاء جمال الدين، اليوم الاثنين، الحكومة بتعيين موظفين “غير مؤهلين” و”ناقصي الخبرة” في ادارة هيئة الكمارك، مطالبا رئيس مجلس الوزراء بالتدخل شخصيا وفتح تحقيق فوري بشأن ما يجري في الهيئة من “فوضى ادارية”.

 

وقال جمال الدين، في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، ان “الجهات المسؤولة عينت مسؤولين في الهيئة ليسوا اهلا للمهمة، وقامت بتعيين موظفين بدرجة دنيا في مناصب عليا مع غياب الخبرة والنضج الاداري”, مؤكدا ان “التغييرات التي تجري في هذا الامر لا تعد اصلاحا حقيقيا”.

 

وحذر جمال الدين من “عدم السعي للإصلاح الحقيقي والتغيير المهم في هيئة الكمارك التابعة لوزارة المالية والتي تعد مفصلا مهما يساهم بدعم اقتصاد البلد”, داعيا الى “اصلاح حقيقي، من خلال قيام هيئة الكمارك بتعيين مسؤولون لهم من الخبرة والكفاءة والاختصاص في تلك المناصب”.

 

وبين ان “رئيس الوزراء حيدر العبادي هو المسؤول عن معالجة وتصحيح ما جرى في هيئة الكمارك العامة وضرورة الاهتمام بها بنفسه حصرا بعيدا عن العلاقات والتأثيرات التي اسفرت عن اختيار مسؤولين غير مؤهلين للمهمة”, مشيرا الى ان “التجاوز على السلم الوظيفي ميزه واضحة لتولي المناصب العليا خاصة في هذه الهيأة”.

 

وطالب النائب عن البصرة، بـ”ضرورة فتح تحقيق فوري من لجنة مشتركة من هيئة النزاهة والرقابه المالية والجهات ذات الاختصاص لكشف ملابسات هذه التعيينات في هيئة الكمارك العامة وذلك لوجود الكثير من الأسئلة الخطيرة تنتظر الاجابة من مدير مكتب رئيس الوزراء حول الشخصيات التي تولت إدارة هذه الهيئة”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *