أغسطس 19, 2017

امانة مجلس الوزراء: حديثة جعلت من داعش اضحوكة ومحل سخرية في قصص أطفال المدينة

بغداد – INA/ ذكرت غرفة العمليات في دائرة شؤون المواطنين والعلاقات العامة، في امانة مجلس الوزراء، اليوم الاحد، ان مدينة حديثة، غدت “ملاذا لأحرار القرى والقصبات والمدن التي استولى عليها داعش”، مؤكدة ان المدينة جعلت من داعش “اضحوكة ومحل سخرية في قصص أطفال المدينة”.

 

وقالت غرفة العلميات، في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، “وفاءً لدماء الشهداء، وتواصلاً مع أهالي مدينة حديثة الصامدة ومقترباتها في البغدادي والحقلانية وبروانة، واستكمالاً لسلسلة الزيارات والحملات الإغاثية واللقاءات مع المسؤولين في إداراتها المحلية، وتوخياً لتوفير المساعدات الإنسانية والمواد الغذائية والوقود والمستلزمات اللازمة التي تحتاجها مؤسسات القضاء، وبغية الاطلاع المباشر على احتياجات الأهالي الكرام، نفذت غرفة عمليات الأمانة العامة لمجلس الوزراء، وبالتنسيق مع مستشاربية الأمن الوطني وشبكة الاعلام العراقي وجهات المسؤولية، زيارة تفقدية إلى قضاء حديثة يوم أمس السبت”.

 

وقال المدير العام لدائرة شؤون المواطنين والعلاقات العامة، مدير غرفة العمليات محمد طاهر التميمي، ان “مدينة حديثة غدت ملاذاً لأحرار القرى والقصبات والمدن التي استولت عليها عصابات داعش الإرهابية، للانطلاق منها لقتال العدو، حيث أصبحت العصابات التكفيرية إضحوكة ومحل سخرية في قصص أطفال حديثة”، مؤكداً “استمرار غرفة عمليات الأمانة العامة لمجلس الوزراء وشبكة إسناد العمل التطوعي مستمرة في تواصلها مع أهالي المدينة الكرام لتلبية احتياجاتهم عبر مؤسسات الدولة المعنية، وكذلك منظمات المجتمع المدني والحملات التطوعية الكريمة بعطائها”.

 

وتضمنت الجولة، بحسب البيان، “زيارة مقر فرقة المشاة السابعة ولقاء الوفد بقائد الفرقة وعدد من القادة فيها، للاطلاع على العمليات العسكرية الجارية في مناطق حديثة والبغدادي، وزيارة سد حديثة ولقاء المقاتلين المرابطين لحمايته”.

 

وعبر أهالي القضاء خلال لقاءاتهم مع “الوفد الزائر أثناء جولته في الأسواق، عن امتنانهم للزيارة وإيلاء الحكومة القضاء والمدن المحيطة به الأهمية الكبيرة، مؤكدين مضاعفة الهمة والعزم في مقارعة العصابات التكفيرية والدفاع عن أراضيهموعدم السماح للدخلاء بتدنيسها”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *