سبتمبر 21, 2018

اوغلو في رسالة الى العبادي: تركيا أكثر بلد يولي حساسية لسيادة العراق ووحدة أراضيه

بغداد – INA/ أبلغ رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو نظيره العراقي حيدر العبادي أنه لن يتم نقل أي قوات جديدة إلى “بعشيقة” قرب الموصل حتى تزول مخاوف الحكومة العراقية .

 

وكانت الحكومة العراقية قد قالت إن قوات تركية دخلت الأراضي العراقية بدون علمها، وطالبت بانسحاب تلك القوات.

 

وونقل موقع “بي بي سي”، عن مصادر في رئاسة الوزراء التركية، قولها، ان داوود أوغلو أكد في رسالته إلى العبادي أن تركيا لن تقدم على أي خطوة من شأنها أن تنتهك سيادة العراق ووحدة أراضيه، باعتبارها “أكثر بلد يولي حساسية لسيادة العراق ووحدة أراضيه ويؤمن بضرورة احترام جميع البلدان له”.

 

وأكد داود أوغلو أن تركيا ستواصل بكل عزم كافة أشكال دعمها للعراق في مكافحته لتنظيم داعش، معرباً عن رغبة بلاده في تعميق التعاون مع الحكومة العراقية بهذا الصدد من خلال التنسيق والاستشارة.

 

وحذر داود أوغلو في الرسالة من وجود جهات منزعجة من التعاون بين تركيا والعراق، وتريد انتهاءه.

 

وكان العراق قد هدد باللجوء إلى مجلس الأمن الدولي إذا لم تسحب تركيا قوات نشرتها شمالي العراق خلال 48 ساعة.

 

وقال المجلس الوزاري للأمن الوطني برئاسة رئيس الوزراء حيدر العبادي – في بيان – إن العراق “يحتفظ بحقه في استخدام كافة الخيارات المتاحة”.

 

وأكد البيان على أن نشر تركيا قوات قرب مدينة الموصل، التي يسيطر عليها تنظيم داعش لم يتم بموافقة عراقية ويمثل “انتهاكا للسيادة”.

 

وطلب وزير الدفاع العراقي خالد العبيدي من نظيره التركي وجدي كونول سحب مئات من القوات التركية، بحسب بيان صادر عن وزارة الدفاع العراقية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *