سبتمبر 19, 2017

بمشاركة الجعفري.. 23 دولة تجتمع اليوم في روما لمناقشة الحرب على داعش في العراق وسوريا

بغداد – INA/ تجتمع اليوم الثلاثاء، 23 دولة، في روما، لوضع خطط لمعركتها ضد تنظيم داعش في سوريا والعراق، وبحث امكانية ايقاف تقدمه في ليبيا.

 

ويعقد الاجتماع بينما بدأت في جنيف محادثات لمحاولة إنهاء الحرب الاهلية التي تعصف بسوريا منذ خمس سنوات وأودت بحياة ما لا يقل عن 250 ألف شخص وشردت عشرة ملايين من منازلهم.

 

وقال مسؤولون إن 23 دولة من الائتلاف العالمي ضد تنظيم داعش ستراجع جهودها لاستعادة الأراضي التي استولت عليها الجماعات الارهابية في سوريا والعراق ومناقشة سبل كبح نفوذها في ليبيا.

 

وأضافوا أن اجتماع اليوم سيتناول سبل تحقيق الاستقرار في مناطق مثل مدينة تكريت العراقية التي تم انتزاعها من تنظيم داعش وأيضا الجهود الأوسع لتقويض التمويل ووقف تدفق المقاتلين الأجانب إلى تنظيم داعش والتصدي لحملته الدعائية على الانترنت.

 

وقال مسؤول أمريكي بارز، إن التوسع المحتمل لداعش في ليبيا حيث تتصارع فئات متنافسة لتشكيل حكومة وحدة بعد حوالي خمس سنوات من الإطاحة بالدكتاتور معمر القذافي بمساعدة من ائتلاف غربي سيكون موضوعا رئيسيا في المحادثات.

 

وأضاف قائلا للصحفيين أن تنظيم داعش يحاول الاستيلاء على أجزاء من ليبيا -وخصوصا سرت- وأن واشنطن ستعمل مع الليبيين ومع شركاء الائتلاف لمحاولة منع ذلك.

 

وعلى الرغم من التركيز على ليبيا فإن سوريا والعراق يبقيان المسرحين الرئيسيين للعمليات ضد تنظيم داعش.

 

ووصل وزير الخارجية ابراهيم الجعفري، امس الاثنين، الى العاصمة الايطالية روما لتمثيل العراق في اجتماعات التحالف الدوليِّ ضدّ داعش.

 

وقال مكتب الجعفري في بيان، ان “وزير الخارجية ابراهيم الجعفري وصل اليوم (امس) الى العاصمة الإيطالـيّة روما لتمثيل العراق في اجتماعات التحالف الدوليِّ ضدّ عصابات داعش الإرهابيّة”.

 

واضاف المكتب انه “من المُؤمَّل أن يُجري الجعفري سلسلة لقاءات ثنائـيّة مع عدد من الوزراء، والمسؤولين على هامش الاجتماعات، في إطار تعزيز التعاون، والتنسيق تجاه القضايا ذات الاهتمام المُشترَك، وتقديم المزيد من الدعم للعراق في الحرب ضد إرهابييّ داعش وإعادة اعمار المناطق المحررة”.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *