أغسطس 20, 2017

حركة الشباب الإرهابية تغتال وزير دفاع سابقا في الصومال

حركة الشباب الإرهابية تغتال وزير دفاع سابقا في الصومال

بغداد – INA/ اغتالت حركة الشباب الإرهابية وزير دفاع صوماليا سابقا بسيارة مفخخة، اليوم الاثنين، في العاصمة مقديشو.

 

وقالت الحركة المرتبطة بتنظيم القاعدة الإرهابي لوكالة رويترز إنها زرعت القنبلة في السيارة التي قتلت محي الدين محمد الذي كان مستشارا لرئيس البرلمان الصومالي.

 

وأكد مسؤول من الشرطة مقتل محمد.

وأضاف أن شخصا آخر كان في السيارة نجا من التفجير دون إصابات خطيرة.

 

وقاد محمد وزارة الدفاع لوقت قصير في 2008 عندما تولت شؤون البلاد حكومة اتحادية انتقالية مدعومة من الأمم المتحدة حاربت إلى جانب قوات حفظ السلام التابعة للاتحاد الإفريقي لإخراج حركة الشباب الإرهابية من مقديشو ومدن كبيرة أخرى.

 

وخرج إرهابيو الحركة من مقديشو في 2011. وشكلت حكومة جديدة في 2012، لكنها واجهت صعوبات لإنهاء الغياب المزمن للأمن في الصومال.

وكثيرا ما استهدفت حركة الشباب الإرهابية مسؤولين حكوميين وتوعدت بمهاجمة أهداف غربية في الداخل والخارج.

 

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *