أبريل 26, 2018

عالية نصيف تحمل وزير الدفاع مسؤولية تعرض سيادة العراق للإنتهاكات

عالية نصيف تحمل وزير الدفاع مسؤولية تعرض سيادة العراق للإنتهاكات

بغداد – INA/ حملت النائبة عن إئتلاف دولة القانون عالية نصيف، اليوم السبت، وزير الدفاع خالد العبيدي مسؤولية تعرض سيادة العراق للإنتهاكات، مطالبة رئيس الوزراء حيدر العبادي بمكاشفة الشعب العراقي بحقيقة ما يحصل في العراق من توغل عسكري تركي وتواجد أمريكي بحجة أنهم قرروا أخيراً محاربة تنظيم داعش.
وقالت نصيف في بيان تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، إن “إدعاءات تركيا بأن ألويتها العسكرية المعززة بعربات قتالية دخلت الى العراق ووصلت الى مناطق قرب الموصل لمحاربة تنظيم داعش الإرهابي هي ادعاءات لايصدقها حتى الحمقى، لأن تركيا هي من قامت بدعم وتمويل وتسليح إرهابيي داعش وأدخلتهم الى العراق، وهذا الأمر معروف للقاصي والداني”.
وأضافت أنه “لايخفى على أحد أن توغل تركيا في العراق هو أحد نتائج الزيارة الأخيرة التي أجراها رئيس إقليم كردستان المنتهية ولايته مسعود بارزاني الى السعودية، فالمؤامرة تم تنفيذها بمشاركة أطراف داخلية وخارجية”.
واشارت نصيف؛ الى ان “هذا التوغل التركي جاء متزامناً مع التواجد العسكري الأمريكي بعربات مدنية، ليكتمل السيناريو التآمري تحت يافطة محاربة داعش، وكأنهم بعد كل ما حصل من قتل ودمار”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *