أغسطس 19, 2017

عبد المهدي يشدد على اهمية احياء شركة النفط الوطنية ويدعو الى منح اسهم للمواطنين فيها

بغداد – INA/ اكد وزير النفط عادل عبد المهدي، اليوم السبت، على اهمية احياء شركة النفط الوطنية من جديد، داعيا الى ان تكون الشركة للشعب ويكون لكل مواطن سهم فيها غير قابل للتوريث.

 

وقال عبد المهدي في ندوة نظمتها وزارة النفط في المركز الثقافي النفطي في بغداد وحضرتها “وكالة الانباء العراقية”، إن “هناك شبه اتفاق داخل القطاع النفطي والحكومة والبرلمان على أهمية العودة لاحياء شركة النفط الوطنية”، مؤكداً على ضرورة أن “تكون الشركة للنفط والغاز ولا تقتصر على النفط”.

 

وأوضح عبد المهدي، أن “احياء هذه الشركة لا يعني الغاء واجبات الوزارة بهذا القطاع، وانما ستكون هناك متابعة واشراف من قبل الشركة”، مضيفاً “شهدنا تأسيس الكثير من الشركات النفطية مثل شركة نفط البصرة التي استطاعت بنجاح ان تدير حقول النفط بالوسط والجنوب وحققت ارتفاعاً بالانتاج”.

 

وتابع وزير النفط، “نحن في مرحلة اعداد هذه الشركة ومهم ان تكون لها اهداف وتحققها”، مشدداً على ضرورة أن “تكون الشركة ملكاً لكل الشعب العراقي، ويكون لكل مواطن سهم بالشركة غير قابل للتوريث”.

 

واستطرد قائلاً “ينبغي أن يكون هناك تنظيماً لحقوق المحافظات في هذه الشركة ويكون هناك توزيع عادل حسب النسبة السكانية”.

 

جدير بالذكر أنه تم تأسيس شركة النفط الوطنية في ستينات القرن الماضي وهي شركة مختصة بتطوير الحقول النفطية وانتاج النفط، قبل ان تلغى في مطلع الثمانينات من القرن نفسه.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *