أغسطس 19, 2017

عضو في المالية النيابية: 2016 سيكو ن عاماً عسيراً على الاقتصاد العراقي

بغداد – INA/ اكد عضو في اللجنة المالية النيابية، اليوم الثلاثاء، ان عام 2016، سيكون عاماً عسيراً على الاقتصاد العراقي، فيما اشار الى ان الحكومة تبقى ملزمة بدفع رواتب الموظفين والمتقاعدين بكل مؤسساتها، بيـن ان الاعوام السابقة كانت تشهد فوضى كبيرة في الموازنة العامة.

و قال عضو اللجنة مسعود حيدر لـ”وكالة الانباء العراقية”، ان “عام 2016 سيكون عاماً عسيراً على الاقتصاد العراقي في ظل انخفاض سعر البرميل الى دون 40 دولار”.

واضاف ان “الحكومة سوف تتخلى عن الكثير من المخصصات والموازنات الاخرى ومنها الموزانة الاستثمارية ومبالغ الديون المطلوبة للعراق عند اضطراره لاتخاذه مثل تلك الاجراءات تحت ظروفه الاقتصادية الصعبة”.

ولفت الى ان “الحكومة تبقى ملتزمة بدفع رواتب الموظفين والمتقاعدين بكل مؤسساتها ولا يمكن المساس بها تحت أي ظرف”، مضيفاً “يجب اعادة جدولة سلم الرواتب مرة اخرى في العام المقبل من اجل تقليص الدرجات الخاصة والتي تحمل الحكومة مبالغ كبيرة”.

واشار حيدر الى ان “الحكومة العراقية دفعت قرابة 15 مليار دولار في عامي 2013 و2014 كمصاريف للايفادات الخاصة للموظفين والمدراء العامين والوزراء”، لافتاً الى ان ” الاعوام السابقة كانت تشهد فوضى كبيرة في الموازنة العامة والتي ادت الى افلاس خزينة الدولة”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *