أغسطس 17, 2017

عضو في مجلس البصرة: 97.7% من الجرائم المرتكبة جنائية

عضو في مجلس البصرة: 97.7% من الجرائم المرتكبة جنائية

البصرة – INA/ قال عضو في مجلس محافظة البصرة، اليوم الأحد، إن معظم الجرائم التي ترتكب في المحافظة جنائية.

وتشهد البصرة تزايدا في عدد الجرائم المرتكبة على الرغم من إلقاء القبض على عدد من العصابات والمجرمين.

 

وصرّح نشأت المنصوري، لـ”وكالة الأنباء العراقية”، بأن التقارير الواردة من القيادات الأمنية عن تلك الجرائم، خلال 4 أشهر، أفادت بأن نسبة 97.7%‏ منها تحمل النوع الجنائي، بينما 2.2%‏ تحمل النوع الإرهابي.

 

وفصّل المنصوري بأن الجرائم الجنائية تمثلت بواقع 44.78%‏ سرقات عامة، ما بين سرقة سيارة أو محل أو دار سكن، وسرقات أخرى، فيما شكلت جرائم القتل نسبة 8.7%،‏ والخطف نسبة 2.2%‏.

 

وأضاف أن نسبة المكتشف من الجرائم الجنائية 16% فقط.

وعزا قلة هذه النسبة إلى عدم وجود معلومات دقيقة وأجهزة رقابة حديثة، وعدم وجود متابعة على أسس علمية تؤدي لاكتشاف الجناة.

 

وحذر عضو مجلس البصرة من خطورة الجرائم التي وقعت مؤخرا في المحافظة. ونبه إلى أن على المعنيين بالشأن الأمني اليقظة والعمل سريعا لإعادة الأمان إلى المحافظة.

 

وذكر المنصوري أن من الأسباب الرئيسة لارتكاب الجرائم غياب هيبة السلطة الأمنية في الشارع البصري، وتنامي ظاهرة تعاطي المخدرات، وحالة التقشف العامة التي تمر بها البلاد ونسبة البطالة المرتفعة، فضلا عن انتشار ظاهرة عسكرة الشارع، والسيارات المسلحة والمقرات ذات الطابع المسلح، وكثرة الادعاءات للانتماء إلى الجهات المسلحة، والتعصب القبلي والاقتتال العشائري.

 

ورأى المنصوري أن جميع تلك الأسباب تحتاج إلى تكاتف القوى الأمنية وحكومة البصرة المحلية والقوى السياسية وعلماء الدين والمواطنين والوجهاء وشيوخ العشائر كي يضعوا حلولا عملية من شإنها إعادة هيبة الدولة وبسط الأمن في البصرة.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *