أبريل 22, 2018

غوغل يحتفل بالذكرى الـ 141 لميلاد الروائية والقاصة الكندية لوسي مود مونتغمري

بغداد – INA/ يحتفل غوغل، اليوم الاثنين، بالذكرى الـ 141 لعيد ميلاد الروائية الكندية لوسي مود مونتغمري، وقام محرك البحث الشعير، بتغيير صورة الصفحة الرئيسية مع بداية اليوم الجديد، وأضاف صورة لوسي مود مونتغمري المؤلفة الكندية والتى ألفت شخصية “آن” ضمن القصص الخيالية للفتيات والتى أشهرها على الاطلاق “آن في المرتفعات الخضراء”، وهي رواية خالدة، تحكي قصة فتاة ولدت من أجل الحب وضحت بحياتها.

 

ويحتفل غوغل بعيد ميلاد مؤلفة القصص القصيرة والتى ولدت يوم 30-11-1874، بكندا في قرية نيو لندن، وأول رواية لها هى آن في المرتفعات الخضراء والتى حققت نجاحا منقطع النظير فور صدورها عام 1908، وأصدرت 6 أجزاء متتابعة لنفس البطلة، وتشابهت المؤلفة لوسي مود مونتغمري مع بطلة قصتها والتى فضلت الانعزال بعد وفاة والدتها وسكنت عن منزل جدها بكافنديش.

 

لوسي مود مونتغمري عاشت مع جديها فترة طفولتها لتكون أكثر صرامة وكانت تشعر دائما بالوحدة، ولكن جمال الطبيعة المحيط بها وزيارة أقاربها وأصدقائها المتواجدين بالقرب منها خففوا عنها هذا الشعور الصعب.

 

ألفت قصة بسيطة وهى بالخامسة عشر من عمرها وفازت بجائزة من الصحافة المحلية، ودرست بجامعة دالهوسي في هاليفاكس، لتعود مرة أخرى لمكان منزل جدتها التى كانت مريضة فى ذلك الوقت، وظلت متواجدة تعتني بها خلال تلك الفترة.

 

أصيب زوج لوسي مود مونتغمري بمرض ظل يتعالج منه لأكثر من 3 سنوات حتى وافته المنية، وارتبكت حياة لوسي مود مونتغمري، بعد وفاة زوجها، وكان لديها طفلان.

 

وألفت الجزء الأخير من الرواية الشهيرة آن والتى عكست عن خيبة الأمل فى الحياة، وانهيار كل معالم الأمل فى المستقبل، ظلت تعاني من حالة نفسية سيئة، إلى أن تدهورت وتطورت إلى انهيار عصبي، حتى توفت فى 24 أبريل عام 1942، وتركت مجلدات كبيرة عن مذكراتها الشخصية.

 

ونالت الكندية لوسي مود مونتغمري على العديد من الجوائز التقديرية من كندا وفرنسا وبريطانيا، واعتبرتها الدولة عقب وفاتها شخصية وطنية مميزة، ساهمت برواياتها على إثراء الأدب، حيث تميز اسلوبها بالكتابة على أسلوب ذكى سلس يمزج بين السرعة والخيال وسرعة الانتقال بين الأوقات، وكانت تدور شخصية آن، حول فتاة يتيمة تكبر مع الزمن وتتعرض للعديد من الموافق المتغيرة.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *