سبتمبر 22, 2017

كتلة التغيير تدعو المجتمع الدولي الى التدخل “العاجل” لوضع حد لممارسات تركيا العنصرية ضد الكرد

بغداد – INA/ دعا  النائب عن كتلة التغيير النيابية، هوشيار عبد الله، اليوم السبت، المجتمع الدولي ومنظمات حقوق الإنسان الى وضع حد لـ”الممارسات اللاإنسانية” التي تتبعها حكومة أنقرة ضد الكرد داخل تركيا.

 

وقال عبدالله في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، ان “التطورات الخطيرة على الصعيد الداخلي في تركيا والمتمثلة بسلسلة الانتهاكات ضد أبناء المناطق الكردية من قتل على الهوية وخطف وتعذيب وتمييز عنصري تتطلب تدخلاً عاجلاً من قبل المجتمع الدولي للضغط على الحكومة التركية وإلزامها باحترام حقوق الكرد وإيقاف حملتها الشرسة ضدهم”.

 

وبين ان “الحكومة التركية منذ الانتخابات الأخيرة تحصد ما زرعته جراء سياساتها الفاشلة على الصعيدين الداخلي والخارجي، فداخلياً هي حكومة منبوذة من قبل الجماهير، وخارجياً فشلت في إقامة علاقات ودية مع محيطها بسبب تدخلاتها السلبية في شؤون جيرانها، ولهذا السبب نراها تعوض فشلها من خلال تصعيد حملاتها القمعية الإجرامية ضد أبناء المناطق الكردية وتكشف عن وجهها الحقيقي العنصري البغيض المشحون بالكراهية والعنف”.

 

وشدد عبدالله على “ضرورة تدخل المجتمع الدولي والمنظمات المعنية بحقوق الانسان بشكل عاجل ووضع حد لهذه السياسات التركية الإجرامية ضد الكرد، وإلزام حكومة أنقرة بالتمسك بمعايير حقوق الإنسان والاعتراف بالحقوق القومية للكرد الذين ذاقوا كل أنواع الظلم والاضطهاد والتمييز العنصري طيلة عقود من الزمن”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *