أغسطس 18, 2017

كوريا الجنوبية تقدم دعما ماليا جديدا للإسهام في بناء المناطق العراقية المحررة

كوريا الجنوبية تقدم دعما ماليا جديدا للإسهام في بناء المناطق العراقية المحررة

بغداد – INA/ قدّمت كوريا الجنوبية مليون دولار إضافي إلى “صندوق تمويل الاستقرار الفوري” التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، من أجل تمويل مشاريع سريعة في المناطق العراقية المحرّرة من سيطرة تنظيم داعش الإرهابي.

 

وذكرت بعثة الأمم المتحدة في العراق، في بيان، إن هذه المنحة تُضاف إلى منحة أخرى قدّمتها كوريا في وقت سابق من العام الحالي. وأوضحت البعثة أن المنحة الجديدة ستستخدم لإصلاح بنى تحتية عامة، بما فيها مدارس ومراكز رعاية صحية، في محافظات ديالى وصلاح الدين والأنبار.

 

وعبّرت الممثلة المقيمة لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي ومنسقة الشؤون الإنسانية في العراق، ليز غراندي، عن امتنانها لدعم الجمورية الكورية بقولها إن “منح الناس الثقة للعودة إلى منازلهم وإعادة بناء حياتهم هدف رئيس لإعادة الاستقرار. فإعادة بناء المدارس والمنشآت، وتوفير وظائف ومساعدة المؤسسات على إعادة الانطلاق مجدداً أمور بسيطة، لكنها تشكل فارقاً كبيراً في البلدات والمناطق المحرّرة حديثاً من تنظيم الدولة الإسلامية – داعش الإرهابي – نحن ممتنّون لجمهورية كوريا لتوفيرها تمويلاً في هذا التوقيت الحسّاس حيث يرجّح تحرير مناطق إضافية”.

 

وتأسّس “صندوق تمويل الاستقرار الفوري” التابع لبرنامج الأمم المتحدة الإنمائي، في حزيران الماضي، بطلب من رئيس الوزراء حيدر العبادي، ودعم جهات مانحة مشاركة في التحالف الدولي ضد تنظيم داعش الإرهابي.

 

وقدّم الصندوق دعماً إلى تكريت، التي شهدت عودة نحو 90 بالمائة من الأسر إلى منازلهم. وطلبت حكومة العراق أخيراً من برنامج الأمم المتحدة الإنمائي توسيع نشاطات إعادة الاستقرار إلى مناطق محرّرة حديثاً في صلاح الدين وديالى والأنبار ونينوى.

 

وقال السفير الكوري لدى العراق، تشو جنغ ون، إن بلاده تحرص على “دعم جهود حكومة العراق لمساعدة المجتمعات المحلية المتأثرة بالنزوح والعنف على التعافي والاستقرار”.

 

وعبر عن أمله أن “تساعد المنحة الثانية النازحين العراقيين على العودة ومباشرة عملية إعادة البناء”.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *