أغسطس 24, 2017

لجنة الصداقة العراقية التركية تنصح بتجنب زج الشعبين الصديقين في مشاكل لا طائل من ورائها

بغداد – INA/ أعلنت لجنة الصداقة العراقية التركية، اليوم السبت، دعمها للحلول السياسية التي تهدف لحل الأزمة بين البلدين، مبينةً أن أي حل للأزمة يجب أن يبدأ باحترام سيادة العراق “بشكل مطلق”.

 

وقال رئيس اللجنة ظافر العاني في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه،  إنه “في الوقت الذي تعرب فيه لجنة الصداقة البرلمانية العراقية – التركية عن حرصها على ديمومة وتطوير العلاقة بين البلدين بما يخدم مصالح الشعبين الجارين، فاننا نؤكد دعمنا للحلول السياسية التي تهدف الى تطويق ومن ثم حل الازمة التي تمر بها هذه العلاقة ونبذ اية وسائل اخرى قد تؤدي الى تصعيد الخلاف”.

 

وأضاف العاني، أن “اللجنة تعتقد بأن أي حل انما ينبغي أن يبدأ باحترام سيادة العراق بشكل مطلق وهو امر غير قابل للنقاش وفي مقدمة ذلك تنظيم العلاقة الامنية والعسكرية بين البلدين وفقا لارادتيهما وطبقا لاحتياجات العراق لمعونة المجتمع الدولي – بما فيه تركيا- للاسهام في دحر الارهاب الذي ينشر الفوضى في العراق وخارجه وبما يضمن لدول الجوار أيضا حفظ امنها وحدودها ومصالحها المشروعة”.

 

وتابع، أن لجنته “تثمن الجهود الدبلوماسية والسياسية التي يقوم بها قادة ومسؤولي البلدين وتحثهم الى المزيد من الحوار وتجنب التصعيد الاعلامي والسياسي أو زج الشعبين الصديقين في مشاكل لا طائل من ورائها”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *