أكتوبر 22, 2017

متحدون يرفض اشتراك الحشد الشعبي في تحرير الموصل ويعلن تأييده لاقامة الاقاليم

بغداد – INA/ رفض رئيس ائتلاف متحدون للإصلاح، أسامة النجيفي، اشتراك الحشد الشعي في تحرير الموصل لـ”خصوصية المعركة”، مؤكدا تأييده لفكرة اقامة الاقاليم وفقا لما ورد في الدستور.

 

وقال النجيفي في بيان، صدر عقب ترؤسه اجتماعا موسعا للائتلاف، مساء أمس الثلاثاء، وتلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، “يجب حشد الجهود والطاقات من أجل تحرير الموصل”، مؤكدا “الحاجة الفعلية لمشاركة قوات التحالف الدولي لخصوصية المعركة وأهمية الحفاظ على أرواح الملايين من المواطنين في المدينة، فضلا عن حماية البنى التحتية من أضرار المعركة، بالتعاون والتنسيق مع الجيش العراقي وقوات البيشمركة والحشد الوطني حصراً”.

 

وأكد النجيفي على “عدم إشراك الحشد الشعبي”، عازياً السبب الى أن “خصوصية المعركة تتطلب عدم وجود حساسية بين المواطنين في المدينة والقوات المهاجمة، فضلا عن رفع أي غطاء طائفي يمكن أن تتذرع به داعش”.

 

وأدان النجيفي “الانتهاكات التي حصلت في المقدادية ومناطق أخرى من قبل ميليشيات منفلتة، والتقصير في مجال حماية المواطنين والدفاع عنهم”.

 

وعن سد الموصل، دعا النجيفي الى “التعامل مع أخطار سد الموصل بجدية تامة”، مشيرا الى أنه طرح “موضوع إفراغ السد وإصلاح بواباته في اجتماع الرئاسات الثلاث مع قادة الكتل”.

 

وأشار النجيفي الى أن، “بعض الميليشيات تمنع النازحين من العودة إلى دورهم ومناطقهم في المناطق المحررة، وهذا تقويض لجهد الدولة وضرب لأسس المواطنة، فضلا عما يثيره من أجندات طائفية هدفها إحداث تغيير ديموغرافي”.

 

وشدد النجيفي “على أهمية التوصل الى رؤية استراتيجية في ائتلاف متحدون مهمتها احتواء التناقضات والمشاكل التي تعترض مسيرة العراق”، مؤكدا أن “متحدون مع إنشاء أقاليم المحافظات ضمن حدودها الجغرافية بعيدا عن أي تقسيم طائفي، وبما يتفق مع بنود وفقرات الدستور المعتمد”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *