سبتمبر 23, 2018

معصوم من باريس: العراق بحاجة لمستشارين اقتصاديين دوليين لتجاوز ازمته المالية

بغداد – INA/ أكد رئيس الجمهورية، فؤاد معصوم، ان بلاده بحاجة الى مستشارين اقتصاديين دوليين للمساعدة في تجاوز الازمة المالية التي يشهدها.

 

وقال بيان صادر عن رئاسة الجمهورية، واطلعت عليه “وكالة الانباء العراقية”، ان “معصوم التقى مساء امس الثلاثاء في العاصمة الفرنسية باريس الامين العام لمنظمة التعاون والتنمية الاقتصادية الدولية السيد انخيل غوريا”.

 

وأضاف البيان انه “جرى خلال اللقاء الحديث عن الواقع الاقتصادي في العراق في ظل أزمة اسعار النفط، وتأثير ذلك على مرافق الحياة في العراق، حيث أثنى الرئيس معصوم على الجهود التي بذلتها المنظمة في دعم العراق”.

 

ونقل البيان عن معصوم قوله ان “الهاجس الامني والاقتصادي هو من الاولويات الاساسية في هذه المرحلة، وبموازاة الدعم العسكري الذي يتلقاه العراق من التحالف الدولي، فإن العراق بحاجة الى الخبرة الاستشارية من أصدقائه الدوليين لتجاوز الازمة المالية وانعاش الاقتصاد العراقي”.

 

من جهته، أشار غوريا الى نشاطات وجهود منظمة التعاون والتنمية الاقتصادية الدولية في عموم المنطقة وخصوصاً العراق، مؤكداً دعم المنظمة للعراق على المستوى الانساني والاقتصادي في ظل الحرب التي يخوضها العراق ضد تنظيم داعش.

 

وعرض انخيل غوريا طرفا من جهود المنظمة لمساندة الشعب العراقي، على مستوى بناء المؤسسات ومحاربة الفساد وتشجيع الشفافية وتأمين البيئة الاستثمارية الجاذبة، مبدياً استعداد المنظمة في تقديم كل ما يحتاجه العراق في هذه المجالات الحيوية.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *