أبريل 25, 2018

مقتل فلسطينيين دهسا بسيارتيهما جنودا إسرائيليين

مقتل فلسطينيين دهسا بسيارتيهما جنودا إسرائيليين

بغداد – INA/ قالت الشرطة والجيش الاسرائيليان إن فلسطينيين قتلا بالرصاص بعد دهسا بسيارتين جنودا اسرائيليين في هجومين منفصلين بالضفة الغربية، اليوم الجمعة.

 

ولا تبدو في الأفق نهاية لموجة من العنف بدأت بين الاسرائيليين والفلسطينيين قبل أكثر من 8 أسابيع وتحولت إلى أسوأ اضطرابات منذ حرب غزة العام الماضي وأثارت حديثا عن انتفاضة فلسطينية جديدة.

 

وقال متحدث باسم الجيش الإسرائيلي ان بالقرب من مدينة الخليل دهس فلسطيني بسيارته مجموعة من الجنود الاسرائيليين فأصاب 6 بجروح قبل قتله بالرصاص.

 

وذكرت الشرطة أنه قبل ذلك ببضع ساعات دهس فلسطيني بسيارته جنودا اسرائيليين عند موقف حافلات بالقرب من مستوطنة، وقتله مدني بالرصاص وأُصيب جنديان اسرائيليان بجروح.

 

وقالت الشرطة ووزارة الصحة الفلسطينية ان السائق هو شقيق رجل قتل يوم الأحد بالرصاص في واقعة مماثلة بمنطقة قريبة.

 

وتسببت حوادث طعن ودهس وإطلاق نار ينفذها فلسطينيون بصورة يومية تقريبا بمقتل 19 إسرائيليا ومواطن أميركي منذ الأول من تشرين الأول. وقتلت القوات الإسرائيلية 93 فلسطينيا بعضهم أثناء تنفيذ هجمات وآخرون خلال اشتباكات مع الشرطة والجنود. وكثير من القتلى قصّر.

 

وتعود أعمال العنف لأسباب منها غضب المسلمين من زيارات الإسرائيليين للمسجد الأقصى في القدس.

ويشعر الفلسطينيون بالاحباط بعد فشل محادثات السلام على مدى عقود في تحقيق رغبتهم في دولة مستقلة، ويتهمون اسرائيل باستخدام القوة المفرطة في قمع الهجمات، قائلين انه في العديد من الحالات كان يمكن إيقاف المهاجمين واعتقالهم من دون اطلاق الرصاص عليهم وقتلهم.

 

واستمرت الانتفاضة الفلسطينية الاولى من 1987 الى عام 1993، والثانية من عام 2000 الى عام 2005، وكانتا أكثر عنفا وسقط فيهما عدد من القتلى أكبر مما حدث في موجة العنف الحالية.

 

واستهدفت زيارة سريعة لاسرائيل قام بها وزير الخارجية الأميركي، جون كيري، يوم الثلاثاء، وقف العنف، لكن لم تظهر أي علامة تدل على نجاحها.

 

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *