أبريل 27, 2018

موفق الربيعي: العراق ليس بحاجة تركيا لحرير الموصل وانقرة مستمرة في تخبطها أمنيا ودبلوماسيا مع محيطها الاقليمي

بغداد – INA/ اكد مستشار الأمن القومي السابق، النائب عن ائتلاف دولة القانون موفق الربيعي، اليوم الاحد، ان العراق ليس بحاجة إلى أي قوة خارجية لتحرير أي مدينة من داعش، ولاسيما الموصل، فيما عدّ تواجد الفوج المدرع التركي في نينوى خرقا للسيادة والمواثيق الدولية.

 

وقال الربيعي في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، ان “الفوج التركي المدرع بعدد من الدبابات والمدافع الذي دخل الأراضي العراقية وتحديدا في محافظة نينوى، يعد ذلك خرقا فاضحا للسيادة العراقية لأننا بلدا ذَا سيادة ونحتفظ بحق الرد الدبلوماسي والاقتصادي والأمني على هذا التدخل”، لافتا إلى أن “العراق يمتلك رصيدا هائلا من ذوي المعنويات العالية من أبناء الحشد الشعبي البواسل، الذين لديهم الشجاعة والقدرة القتالية والعقائدية لتحرير كامل الأراضي العراقية من دون الحاجة إلى جندي واحد من أي دولة في العالم”.

 

وأشار إلى أن “الحكومة هي الوحيدة التي يمكنها أن توافق على المساعدات العسكرية التي تقدمها الدول لمحاربة داعش، إلا أن تركيا مازالت تتخبط أمنيا ودبلوماسيا في إطارها الإقليمي، لذلك على الحكومة اتخاذ إجراءات حقيقية ورادعة بحق من يتسلل إلى الأراضي العراقية”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *