أكتوبر 21, 2017

نائبة عن دولة القانون: السفير السعودي في بغداد لا يتعامل مع العراق كدولة ويجب طرده

بغداد – INA/ عدت النائبة عن ائتلاف دولة القانون، فردوس العوادي، “تطاول” السفير السعودي ثامر السبهان، على الحشد الشعبي من خلال قناة عراقية ليس اساءة للشعب العراقي فحسب، انما هو عدم احترام للحكومة العراقية ومؤسساتها الرسمية.

 

وقالت العوادي في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، ان “تصريحات السبهان تكشف عن الوجه الطائفي المقيت الذي تحاول السعودية اظهاره في العراق من اجل اشعال الفتنة بين اطيافه”، مشيرة الى ان “تصريحات السبهان تؤكد ان وجوده في العراق هو من اجل التعامل مع طائفة معينة وليس مع العراق كدولة وحكومة رسمية، وهذا الامر هو اساءة للحكومة العراقية التي يجب ان تتخذ موقف صارم مع هذا السفير”.

 

وتابعت، ان “السبهان اكد وقوفه مع تنظيم داعش الارهابي وباستهدافه للقوى الوطنية التي تقاوم هذا التنظيم المتمثلة بالحشد الشعبي”، داعية الحكومة الى “عدم الاكتفاء باستدعاء هذا السفير انما اتخاذ موقف جدي لخروجه عن العرف الدبلوماسي وتدخله بالشان العراقي”.

 

كما دعت الاعلام العراقي الى مقاطعة السفير السعودي لوصفه الاعلام العراقي بالطائفي، مستطردة “اذا كان السفير السعودي قلقا على بعض ابناء الشعب العراقي فعليه اولا ان يقلق على ابناء شعبه الذين لا يتمتعون بادنى حق من حقوق الانسان في ظلم حكم ال سعود”.

 

وعدت العوادي ان “افضل حل يجب ان تتخذه الحكومة العراقية هي طرد السفير السعودي من العراق وقطع العلاقات مع دولته التي كشف بسبب تصريحاته الحمقاء عن نواياها المبيتة ضد الشعب العراقي”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *