أغسطس 18, 2017

نائبة عن دولة القانون ترد على تشكيل السعودية تحالفا عسكريا: انتهاء الارهاب مقرون بكف شركم عن الناس

بغداد – INA/ وصفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون فردوس العوادي، اليوم الثلاثاء، ما اعلنته السعودية بتشكيل تحالف إسلامي عسكري من 34 دولة لمحاربة “الإرهاب” بـ”البدعة”، مشيرة الى ان انتهاء “الارهاب” مقرون بان يكف آل سعود شرّهم عن الناس.

 

وقالت العوادي في بيان، تلقت “وكالة الأنباء العراقية” نسخة منه، إن “ما خرجت به السعودية واعلانها عن تحالف إسلامي عسكري لمحاربة الإرهاب مقره الرياض، هو بدعة جديدة”، مبينة ان “آل سعود الذين يحكمون السعودية هم رعاة الإرهاب ومموليه ومروعي الشعوب الآمنة في العراق واليمن والبحرين وسوريا وهم دواعش التاريخ وقتلة النفس التي حرم الله قتلها”.

 

وابدت العوادي استغرابها من ان “تشرك السعودية بعض الدول التي تتعرض للارهاب في هذا التحالف ولا تدافع عنها، مثل فلسطين التي يتعرض شعبها للارهاب الصهيوني والسعودية لا تحرك ساكنا تجاه هذا الارهاب، بل بالعكس تتعامل في العلن من الكيان الصهيوني وتعتبره دولة صديقة”.

 

وتساءلت العوادي “اي إرهاب سيبدأ هذا التحالف المزعوم بمحاربته؟ هل هو إرهاب داعش الذي يذبح الأطفال ويهتك النساء ويبقر البطون ويأكل القلوب والاكباد ويتاجر بالأعضاء البشرية؟ ام هو ارهاب القاعدة؟ ام إرهاب بوكوحرام في نيجيريا؟ وهي التي انشأته ومولته”.

 

وتابعت العوادي، ان “انتهاء الارهاب مقرون بان يكف آل سعود شرّهم عن الناس”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *