يونيو 27, 2017

نائبة عن دولة القانون تقول ان وزير الاتصالات قام بإحالة مهندسين وفنيين “اكفاء” على التقاعد “قسرا”

بغداد – INA/ طالبت النائبة عن ائتلاف دولة القانون، عواطف نعمة، اليوم الاربعاء، وزير الاتصالات، حسن الراشد، بإيضاح حقيقة قيامه بإحالة مهندسين وفنيين اكفاء في وزارته على التقاعد “قسرا” على رغم من عدم بلوغهم السن القانوني.

 

وقالت نعمة في بيان، تلقت “وكالة الأنباء العراقية” نسخة منه، ان “هناك العديد من الشكاوى الصادرة من موظفين في وزارة الاتصالات ومن بينهم منتسبون في الشركة العامة للاتصالات والبريد، تتحدث عن عزم الوزير إحالتهم على التقاعد رغم عدم بلوغهم السن القانونية، علماً بأن معظمهم من المهندسين والفنيين الأكفاء وذوي الخبرة في مجالات اختصاصهم “.

 

واضافت ان”عدداً من موظفي الوزارة عززوا شكواهم بنسخ من كتب رسمية تتضمن طلباً بتقديم أسماء ومعلومات عن الموظفين الذين لا تقل أعمارهم عن 58 سنة ولا تقل خدمتهم عن 20 سنة لغرض إحالتهم على التقاعد”، عادة ذلك “خرقا واضحا للقانون. فهل هناك توجهات حكومية غير معلنة لاتخاذ مثل هكذا إجراءات في كل الوزارات أم أنها تصرف فردي من قبل وزير الاتصالات؟”.

 

وشددت نعمة على “ضرورة قيام الوزير بتقديم إيضاحات حول هذا الإجراء المخالف للقانون فيما لو حصل بالفعل، وعلى أي شيء استند في إحالة موظفين قسراً على التقاعد دون بلوغهم السن القانونية ولم يكترث لأحوالهم المعيشية والجوانب النفسية والاجتماعية التي ستتأثر بهذا الإجراء غير المبرر”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *