سبتمبر 19, 2017

نائبة عن دولة القانون تكشف عن سرقة 312 مليار دولار خلال 10 سنوات وتحمل العبادي المسؤولية

بغداد – INA/ كشفت النائبة عن ائتلاف دولة القانون، زينب عارف البصري، اليوم السبت، عن أن “مافيات” الفساد سرقت من العراق 312 مليار دولار خلال 10 سنوات، وفي حين بينت أن هذه الأموال موجودة في البنوك العالمية، أكدت أن الحكومة العراقية الحالية مسؤولة عن استرجاع تلك الأموال.

 

وقالت البصري في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، إن “الأموال العراقية المنهوبة على يد مافيات الفساد الاداري والمالي خلال عقد مضى موجودة في البنوك العالمية وبأسماء كبار مافيات الفساد التي ما تزال موجودة تحت ظل عناوين سياسية وغطاء سياسي في العملية السياسية”.

 

وأضافت البصري، أن “هذه المافيات سرقت 312 مليار دولار لكنها تبحث عن المزيد بعنوان المحاصصة وبيع الوزارات والمناصب الحكومية”.

 

وأكدت البصري، أن “الحكومة العراقية الحالية تتحمل المسؤولية الكاملة عن استرجاع هذة الأموال المنهوبة عبر سفارات العراق والمؤسسات القانونية العالمية والإنتربول لانها اموال الشعب العراقي الذي يعاني من الازمة الاقتصادية، في حين يتنعم المفسدون بأموال النفط العراقي دون حساب او عقاب، طالما ان المحاصصة والتوافقات السياسية تحمي الفاسدين”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *