سبتمبر 22, 2017

نائب عن البصرة يحمل الاجهزة الامنية في المحافظة مسؤولية ارتفاع نسبة الجريمة

بغداد – INA/ حمل النائب عن محافظة البصرة جمال المحمداوي، اليوم السبت، حكومة البصرة المحلية والاجهزة الامنية فيها مسؤولية ارتفاع نسبة الجريمة لاسيما بعد تزايد حالات الخطف والتسليب في المحافظة.

وطالب المحمداوي في بيان تلقت وكالة الأنباء العراقية نسخة منه، “الحكومة المركزية باتخاذ اجراءات امنية سريعة للقضاء على ظاهرة الخطف في محافظة البصرة، وذلك بعد تفاقمها بشكل ملحوظ في الاونة الاخيرة”، مشددا على “ضرورة الكشف العاجل عن المتورطين ومحاسبتهم”.

واضاف المحمداوي ان “ظاهرة الخطف والتسليب تفاقمت بشكل كبير واصبحت تشكل مصدر تهديد للوضع الامني في المحافظة التي تعد مستقرة نسبياً”، مبينا ان “الجرائم كانت تحدث في اوقات زمنية متباعدة لكنها اليوم تحدث في اوقات كثيرة وفي وضح النهار”.

ودعا المحمداوي “الحكومة المركزية الى التعامل بجدية مع هذه الظاهرة لغرض التقليل من مخاطرها وتداعياتها الامنية ، من خلال تكثيف وتطوير الجهد الاستخباري وانزل العقوبات الرادعة بحق المتورطين”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *