أغسطس 16, 2017

نائب عن كتلة الاحرار تطالب مجلس الامن بمعاقبة حكومة نيجيريا “الداعشية” لقتلها “الف شيعي”

بغداد – INA/ ادان النائب عن كتلة الاحرار النيابية، رسول الطائي، ما وصفه بـ”الجرائم الوحشية الارهابية” للحكومة النيجيرية، بشأن قتلها “الف شيعي” اثناء ممارستهم الشعائر الدينية، مطالبا مجلس الامن الدولي بالتدخل لايقاف “انتهاكات” حكومة نيجيريا “الداعشية”.

 

وقال الطائي في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، ان “جرائم الحكومة النيجيرية بحق المدنيين العزل واستهداف اتباع اهل البيت، اثناء ممارستهم للشعائر الدينية، لا تقل عن جرائم المجاميع الارهابية وعصابات تنظيم داعش الارهابي”.

 

واضاف ان “ما حدث في نيجيريا، هو امر خطير جدا، يتطلب تدخل الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي الايقاف الحكومة الداعشية التي لا تختلف عن عصابات داعش الارهابية والحكومات المتطرفة ارهابيا التي تقتل اتباع اهل البيت بدم بارد، ذنبهم الوحيد انهم يؤمنون بالله وعشقوا الرسول الاكرم واهل بيته (ع)”.

 

وتابع الطائي ان “ما حدث في نيجيريا من اعتداء على انصار الشيخ ابراهيم الزكزاكي واعتقاله وقتل معاونه وانصاره بغير ذنب فهو اعتداء مخالف لكل الاعراف العقلية والشرعية والدستورية والدولية”.

 

وطالب الطائي “مجلس الامن الدولي بالتدخل لايقاف الحكومة النيجيرية الداعشية والوقوف على مجزرة مقتل وجرح الف شيعي في هجوم شنه الجيش النيجيري على حسينية في مدينة زاريا”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *