سبتمبر 21, 2018

نائب يطالب بقصف القوات التركية جوا اذا لم تنسحب في 24 ساعة ويتهم من قدم المساعدة لها بـ”الخيانة الكبرى”

بغداد – INA/ دعا رئيس كتلة كفاءات النيابية، هيثم الجبوري، اليوم السبت، الحكومة الى إمهال القوات التركية “الغازية” ٢٤ ساعة للانسحاب، مهددا بمطالبة القائد العام للقوات المسلحة بتوجيه القوة الجوية وطيران الجيش لقصف هذه القوات وإنزال أقصى العقوبات بمن ساعد على دخولها احتراما لهيبة الدولة.

 

وقال الجبوري في بيان، تلقت “وكالة الانباء العراقية” نسخة منه، “ندعو الحكومة العراقية الى تحديد ٢٤ ساعة لانسحاب القوات التركية الغازية، وإلا نطالب القائد العام للقوات المسلحة بعدها بتوجيه القوة الجوية و طيران الجيش لقصف هذه القوات احتراما لهيبة الدولة”، لافتا الى “ضرورة إنزال أقصى العقوبات التي يفرضها القانون العراقي على من قدم المساعدة بإدخالهم بتهمة الخيانة الكبرى”.

 

وأضاف الجبوري، “كما فعلت تركيا بإسقاط الطائرة الروسية التي عبرت فضاء تركيا ولمدة ثواني، على الحكومة أن لا تجامل وإلا ستتحمل المسؤولية الأخلاقية والقانونية والتاريخية أمام الشعب وسوف تكون الدولة لمن هب ودب من دول العالم لتسرح وتمرح بمقدرات وأراضي الشعب العراقي”.

 

وأكد مكتب رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم السبت، وجود قوات تركية تعدادها بحدود فوج واحد مدرع بعدد من الدبابات والمدافع دخلت الأراضي العراقية، فيما اعتبر ذلك خرقا خطيرا للسيادة العراقية.

 

ونشرت عددا من وسائل الإعلام خبرا مفاده أن نحو 1200 عسكري تركي وصلوا الى الموصل للمشاركة في قتال داعش، حيث أشارت الى أن كتيبة من الجيش التركي تنتشر في مدينة بعشيقة بالموصل لقتال التنظيم.

 

وأعربت كتلة بدر النيابية، أمس الجمعة، استغرابها من صمت الذين “ملأوا الدنيا صراخاً” لدخول عدد من الزوار بلا تأشيرة ولم نسمع لهم حسيساً بشأن دخول القوات التركية لأطراف الموصل، مطالبة بمحاسبة الجهات التي جاءت بتلك القوات بتهمة “الخيانة العظمى”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *