أغسطس 20, 2017

واشنطن تؤكد التزامها بحفظ سيادة العراق وتدعو تركيا لسحب قواتها من أراضيه

بغداد – INA/ أكدت الولايات المتحدة الأميركية، اليوم الخميس، التزامها بحفظ سيادة العراق وسلامة أراضيه، وفيما دعت تركيا إلى سحب قواتها العسكرية المتواجدة على الأراضي العراقية، شددت على أن تواجد أي قوات أجنبية في العراق يمكن أن يتحقق من خلال التنسيق مع الحكومة العراقية وبعد موافقتها.

وقالت السفارة الأميركية ببغداد في بيان تلقت وكالة الانباء العراقية، نسخة منه، إن “نائب الرئيس الأميركي جو بايدن أجرى محادثة هاتفية مع رئيس الوزراء العراقي حيدر العبادي عقب الاتصال الهاتفي الذي أجراه مع رئيس الوزراء التركي أحمد داود أوغلو يوم 14 كانون الأول/ ديسمبر”، مبيناً أن “الجانبين تناولا انتشار القوات التركية التي تم مؤخراً في شمال العراق دون الحصول على موافقة مسبقة من الحكومة العراقية”.

وأضاف البيان، أن “الزعيمين رحبا بالمؤشرات الأولية للانسحاب الجزئي للقوات التركية والمضي قدماً في هذا الاتجاه”، مشيراً الى، أن “الجانبين أكدا أن تواجد أي قوات أجنبية في العراق يمكن أن يتحقق فقط من خلال التنسيق مع الحكومة العراقية وبعد موافقتها”.

وأكد نائب الرئيس الأميركي جو بايدن، بحسب البيان، “التزام الولايات المتحدة مجدداً بحفظ سيادة العراق وسلامة أراضيه”، داعياً تركيا، الى “القيام بالأمر ذاته عن طريق سحب أي قوات عسكرية لها متواجدة على الأراضي العراقية بدون موافقة الحكومة العراقية”.

وشدد بايدن، على ضرورة “استمرار الحوار بين العراق وتركيا للتوصل إلى حل أية مشكلة عالقة بروح من التعاون المشترك”.

وكان مكتب رئيس مجلس الوزراء حيدر العبادي أكد، أمس الأربعاء، أن العبادي تلقى مكالمة هاتفية من نائب الرئيس الأميركي جو بايدن اكدا خلالها على سيادة العراق ووحدة اراضيه والانتصارات المتحققة على عصابات (داعش) الارهابية والأوضاع السياسية والأمنية في العراق والمنطقة”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *