أكتوبر 22, 2017

وزير الدفاع: لست طائفيا لكن اعاني من ضباط معاقبين يتوسطون عند احزابهم لرفع العقوبة عنهم

بغداد – INA/ جدد وزير الدفاع، خالد العبيدي، نفيه بان يكون تعامله داخل المؤسسة العسكرية بنفس طائفي، الا انه شكا من لجوء ضباط حينما يتعرضون الى معاقبة الى السياسيين من طوائفهم.

 

واجاب العبيدي عن سؤال بشأن فصله ضابط من طائفة واحدة وذلك خلال مقابلة أجرته معه صحيفة مصرية، قائلاً ان “هذا الموضوع غير جدير بالمناقشة بالنسبة لي شخصيا لأن واقع الحال في وزارة الدفاع هو من يجيب عن هذا الموضوع، ويوضح كيفية التوازن الوطني، حتى التوازن الوطني أمام المعايير أحيانا يتجاوز”.

 

وأضاف انه “عندما أبحث حاليا عن القائد الكفء والشجاع والنزيه وولائه للعراق فقط، مهما تكن مرجعيته، وأنا كل ما اتخذ إجراء لا يتذرع الضابط إلا بهذه الذريعة يذهب إلى القيادات السياسية بالطائفة التي ينتمي إليها، ويقول لهم أقصاني من المنصب لاني شيعي، وبالعكس السني يذهب”.

 

وتابع العبيدي قائلاً “تصور أحد الضباط الطيارين برتبة لواء أو عميد طيار – وبرغم أن الطيران اختصاصي-تحدث بأني أقصيته لأنه عندما يضرب الهدف يقول يالله يامحمد ياعلى ويقول لانه قال ياعلي أقصيته من الطيران بأي منطق هذا؟ أنا عندما أسمع هذا الكلام أضحك ولأن قسم من النواب والسياسيين روجوا هذا الكلام وصدقوا به”.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *